web analytics
24يونيو

فضفضة للطلبة و الخريجين سامحوني إن قسيت

من عدة سنوات
تصلني العديد من الأسئلة من الطلاب والطالبات
يظهر لي وبشدة الحاجة المُلحة للتدريب لدى الجهات لرفع أسهمهم في المقابلات
نقص مهارات وحس بالتعامل يجب تغطيته

راح يقول البعض:
والله ما عندنا خبرة، نتعلم

ماشي … المشكلة مو هنا

المشكلة في أنه غيرك قاعد يتدرب ويشتغل
ولما يروح المقابلات يكون مُبهر فيها
فطبيعي الجهة راح تاخذه وتتركك ولو معدلك أعلى منه

يجب أن تستوعب أن هناك فلاتر كثيرة يتم وضعها إلى أن تصل للوظيفة

من بداية طريقة عرض إعلان الوظيفة لحين التوظيف

كيف ؟
مثال: السيرة الذاتية من مشاهدتها يتبين الكثير
لغتك، ترتيبك، شخصيتك، إهتمامك
هل فيها أخطاء إملائية، هل هي مشعترة …
مثلاً شخص يحط مؤهلاته من الأقدم فالأحدث
هذي تعطي إنطباع إنه ما حاول يقرا (أ-ب) كتابة سيرة ذاتية !!

كثير في هالمرحلة يتم فلترتهم
وبعدها المقابلات الشخصية
تتضح ردات الفعل مع المشاكل
بعض الأسئلة المطروحة لا يوجد لها جواب
يعني الي بيسألك ويقابلك ما يعرف جواب سؤاله
لكن يهمه يعرف كيف طريقة تفكيرك وتسلسلك لحل الجواب

مثلاً:
كم عدد الدراجات في الرياض ؟

فيه ناس تجاوب:
وش درى أمي ؟

وفيه ناس لا، تطالعهم يبدأ يحلل السؤال:
هممممممم
الي يستخدموا الدراجات عندنا غالباً العمالة والأطفال
كم عدد العمالة تقريباً في الرياض
نفرض من كل أسرتين عندها طفل أو مراهق عنده دراجة
ويبدأ يغوص
…. إلى آخره.
مجرد مثال عشوائي ما قد انطرح لكن أكيد شبيه له

يبي يعرف ردة فعلك، تعصب وتتصادم ؟
وإلا تقلبها لمصلحتك ؟

مثال على الأسئلة الي ممكن تقلبها لمصلحتك:
س: ما هي عيوبك ؟

تفكر بالسؤال … حورط نفسي ؟
ومستحيل في نفس الوقت عشان تفك نفسك من الورطة تقول:
ما عندي عيوب !!

ممكن تقول عيوب تنحسب مميزات ، مثل:
عيبي أدقق كثير في الشغل
عيبي ما أترك شي إلا وأخلصه

أشياء مثل من هالأفكار السابقة

ما أبغى أطول في الأمثلة …

المهم … اعرف جيداً … وصدقني
إنه من ايميلك الي ترسله وفيه السيرة الذاتية تبدأ تبان معالمك

مرسل ايميل من al7elo_911@hotmail.com
عنوان الموضوع: No subject
أخطاء إملائية

وهذا لسه ما فتح السيرة ….
فما بالك بالسيرة ؟
فما بالك بالمقابلة ؟

كل هذا تستطيع تحسينه وتطويره بالتدريب والعمل
لازم .. لازم .. لازم
تتدربوا أو تتطوعوا في الجهات
داخل أو خارج الجامعة

لا تقول ليه بدري
لا تقول أتخرج ويحلها حلّال
لا تقول ملحّق

لأنه في الحقيقة:
لا هو بدري
ولا أنت ملحّق

إحنا في زمن الخريجين فيه كثير
وكثير من الخريجين شغالين على نفسهم من بدري
وأماكن العمل الي انت تطمح لها ليست كثيرة

لازم من هذه اللحظة تنوي إنك تشتغل على نفسك
سواء كنت خريج أو في الجامعة
خصوصاً من بعد ما تخلص السنة التحضيرية
السنة التحضيرية تفرغ لها لأنك لسه جديد على جو الجامعة

نشاهد عينات رائعة وتتمنى توظيفها
وجهات والله تجري وراهم جري لتوفير وظائف لهم

لكن .. لن أضحك عليك … توجد الكثير من العينات صادمة

أسئلة غريبة تنم عن كسل وعدم الرغبة في البحث
المعلومة قدامه لكن يبي أحد يعملها له !!
إيميلات صادمة في محتواها

ترسل روابط للقراءة، يأتيك رد بما معناه إن الروابط كثيرة !
يعني لخصّ لي !!
الشاطر الي يستفيد من تجارب غيره
عصركم فيه المعلومات جاهزة، لكن الشاطر الي يستفيد منها

إعذروني إن قسيت في كلامي، لكن من حزني على ما أشاهد
صدقني … محد يقدر يوقف معك في الجامعة وما بعدها إلا شخص واحد فقط … هو أنت … نفسك لا غيرها

لو عندك واسطة … الكلام ليس موجه لك
وحتى الواسطات صارت أقل وتخوف ومحصورة للقريبين جداً جداً … محد فاضي يحرق كرت عشان ولد أخ حتى !

شارك التدوينة !

عن هاني سندي

(محاضر - كلية الحاسبات وتقنية المعلومات - جامعة الملك عبدالعزيز) (ماجستير - علوم الحاسبات - جامعة الملك عبدالله للعلوم و التقنية - كاوست)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .